ثلاثة أسابيع كشفت لي حال الأهلي.. والنفيعي أخفى خطاب تكليفي نائباً للرئيس

  • 7/15/2022
  • 00:00
  • 23
  • 0
  • 0
news-picture

بندر علي الدعجاني العضو الذهبي للنادي الأهلي, ترشح مع مجلس إدارة ماجد النفيعي نائباً للرئيس, لكنه فضل الرحيل وقدم استقالته بعد عدم تجاوب الإدارة معه حول ملاحظاته على الفريق, الدعجاني تحدث لـ « الجزيرة « من خلال هذا اللقاء عن رأيه بعمل إدارة الأهلي وأسباب الهبوط, وماذا يحتاج الأهلي ليعود لسابق عهده: • في البداية تم إعلان قائمة ماجد النفيعي بوجودكم نائباً للرئيس.. لكن سرعان ما رحلت عن النادي مالأسباب؟ ـ في البداية وكما يعلم المقربون من الأهلي أنني كنت أرغب في الترشح لرئاسة النادي مع ماجد النفيعي والدكتور زياد اليوسف وقت تنافسهم على الرئاسة, لكن النفيعي أصر على أن يرشح نفسه وأكون أنا نائباً له وقبلت ذلك, وصدر قرار وزارة الرياضة بتعيين النفعي رئيساً للنادي وأنا نائب له, إلا أن الخطاب أصبح حبيس الأدراج ولم أطلع عليه لأكثر من ثلاثة أسابيع, ونفى النفيعي وجود الخطاب قبل أن تؤكد مصادر إعلامية وجوده, ومن هذا المنبر أتمنى أن يظهر هذا الخطاب. بعدها عُقد اجتماع مجلس الإدارة لترشيح نائب للرئيس فشعرت أن الموضوع محاولة إبعادي عن العمل الإداري, واقترحت أن يكون مهر كرسي نائب الرئيس مليون ريال ومستعد أن أدفع, إلا أنهم رفضوا وتم التصويت على اختيار الأخ محمد الديني, وهذا سبب أول لخروجي لأن النفعي وعدني بمنصب النائب وصدر قرار بذلك إلا أنه لم يَفِ بوعده, والسبب الآخر لخروجي كانت لي ملاحظات على المدرب هاسي من بعد مباراة الحزم وطالبت بإقالته وأبديت ملاحظاتي حول التشكيلة واختياراته للاعبين, ولم أجد تجاوباً وتحدثت بذلك مع الرئيس ونائب الرئيس وقلت من المفترض أن يقال ووعدوني خيراً لكن أصبح مجرد كلام واستمر هاسي بقناعات المدير التنفيذي لكرة القدم موسى المحياني حتى تدهور الفريق, بعدها علمت أن الرأي الأول والأخير للمدير التنفيذي وهي بداية النهاية فقررت الانسحاب ومغادرة النادي. • هل الإدارة من أسباب الهبوط؟ ـ أنت تكلمني الآن بعد الهبوط بكل تأكيد لست راضياً, وبالأخص عن عمل إدارة الكرة والمدير التنفيذي, باختياراتهم من البداية للمدرب واللاعبين وتحدثت بذلك مثلما ذكرت من بعد مباراة الحزم وقلت المدرب سيئ, ومن بعد مباراتنا أمام شقيقنا الاتحاد والتي انتهت بالتعادل 3-3 تحدثت إعلامياً وقلت إني أخشى على الفريق من الهبوط وهذا ماحصل. وأسباب الهبوط واضحة للجميع, التمسك بالمدرب حتى الجولات الأخيرة, والاختيارات السيئة للاعبين المحليين والأجانب, مخالصة لاعبين لايستحقون مغادرة النادي مثل معتز هوساوي, وهناك لاعبون مع الأهلي لايستحقون أن يرتدوا شعار النادي ولا حتى أن يلعبوا في الدوري السعودي, مثل المقلب اللاعب التونسي حمدي النقاز العاطل عن اللعب لفترة والذي جاء بعد اختيار من إدارة الكرة. • عندما كنت نائباً لرئيس النادي طالبت بتدخل عاجل لإنقاذ الأهلي؟ هل حسيت بالخطر وتوقعت الهبوط؟ ـ نعم طالبت بإقالة المدرب وطالبت بالتدخل لإنقاذ الأهلي ومحاسبة المقصرين, ووقتها عرضت اسم المدرب ابن النادي صالح المحمدي لقيادة الفريق وتكفلت بالتواصل معه وإقناعه ويشهد بذلك الرئيس التنفيذي السابق رأفت عبدالجواد, لكن بدون نتيجة وتجاوب لأن الرفض جاء قطعياً من إدارة الكرة بعدم التدخل, وعن خطر الهبوط حسيت بذلك من بعد مباراة الاتحاد بعد تدهور النتائج, ومن هنا أقولها بقاء إدارة الكرة دمار للنادي. • هل صحيح أن هناك فجوة بين الإدارة واللاعبين؟ وأن بعض اللاعبين لديهم تحفظ على المدرب هاسي؟ من ناحية أن هناك فجوة بين الإدارة واللاعبين الحقيقة لم أتحدث مع اللاعبين, لكن يصلني كلام أن هناك لاعبين لديهم تحفظ على العمل بشكل عام, ومتضجرون من تعامل إدارة الكرة ومن عمل المدرب هاسي حيث إن اللاعبين يرون أنه مدرب غير فاهم ولم يتأقلموا معه. • دعت إدارة النادي لعقد جمعية عمومية غير عادية, برأيك ماسبب انعقادها, ومالذي سيُطرح فيها؟ ـ السبب بكل تأكيد بعد الضغوطات على إدارة النادي, وسيتم خلال الجمعية التحقق من الأخطاء التي وقت على الإدارة وإدارة الكرة, ومساءلة الإدارة عن سبب الهبوط والتمسك بالمدرب لفترة طويلة, والتمسك ببعض اللاعبين غير المفيدين للنادي. وأتوقع أن هناك أكثر من عضو شرف ذهبي سيبدي مرئياته وتحفظه عن عمل إدارة النادي ومحاولة إقناع مجلس الإدارة بالتنحي وإيجاد رئيس بديل. • رسالة توجهها حتى يعود الأهلي لسابق عهده؟ رسالتي هي التكاتف وتوحيد الصف لرجالات الأهلي المحبين والعاشقين فعلياً والداعمين, حتى من يعشقون الأهلي من أصحاب الخبرة وليس شرطاً أن يكونوا داعمين مادياً, والأهلي يملك رجالات قادرين على إعادته من أصحاب سمو أمراء ومن رؤساء وإداريين ولاعبين سابقين وهؤلاء مشورتهم والأخذ برأيهم مهمة جداً, وأتمنى إذا يكون هناك مجلس إدارة جديد ويكون فيه مرجع لهم مثل الأمير تركي الفيصل بمعية أكثر من شخصية مؤثرة مثل الدكتور عبد الرزاق أبو داوود والأستاذ أحمد عيد ويكونوا سنداً للإدارة لأخذ المشورة والرجوع لهم والاستفادة من رأيهم, ويلتزم مجلس الإدارة الجديد أمامهم وأمام الأعضاء الذهبيين التزاماً خطياً وليس كلاماً فقط بعمله خلال فترة الرئاسة وماذا سيقدم المجلس, بالإضافة إلى ضرورة وجود مستشارين فنيين وإداريين من أصحاب الخبرة لاختيارات اللاعبين والكوادر الفنية والإدارية, حتى يعود الأهلي إلى سابق عهده, فالأهلي يعتبر تاريخاً ومنظومة تعلمت منه الأندية, والأهلي في هذا الوقت الحساس والصعب يحتاج وقفة جماهيره الكبيرة وجميع محبيه. • كلمة أخيرة ؟ شكراً للصحيفة الرائدة صحيفة الجميع الجزيرة, وشكراً لك أخي, وكل ماتحدثت به أوتطرقت له هو عن عمل وليس عن أشخاص فالجميع أكن لهم كل محبة وتقدير واحترام وهذا ما اعتدنا عليه في رياضتنا, ولعشقي للأهلي أعلنها أني سوف أجدد العضوية الذهبية خلال الأيام القادمة.

مشاركة :